السبت، 4 فبراير 2017

منح للحصول على درجة الدكتوراه من جامعة حمد بن خليفة





·      تعلن جامعة حمد بن خليفة في دولة قطر عن طرحها منحاً لطلاب الدكتوراه في عدد من التخصصات المتميزة، بمسمى (طالب دكتوراه ومساعد باحث).
·      يتم تمويل الطلاب من خلال مسمى وظيفي (مساعد باحث).
·      المطلوب إرسال السيرة الذاتية إلى الأستاذ الدكتور يوسف حايك في كلية العلوم والهندسة في  جامعة حمد بن خليفة، على البريد الالكتروني:
تُقدم جامعة حمد بن خليفة برامج أكاديمية ممتازة متعددة التخصصات في ثلاثة معاهد بحثية وطنية مجهزة تجهيزاً جيداً. ويتم تمويل المؤهلين من طلبة الدكتوراه من خلال منح جامعية.

الموقع الإلكتروني لجامعة حمد بن خليفة:
(1)
مسمى الوظيفة: طالب دكتوراه ومساعد باحث
عنوان المشروعمضادات نانوية لإدارة التهاب العظام.
وصف المشروع:
زيادة التعرّض للعدوى الجرثومية شائعة بين مرضى السكري، وترتبط معها مضاعفات خطيرة، مما يؤدي إلى زيادة معدلات الاعتلال والوفيات. وقد أصبحت مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية مشكلة طبية خطيرة. ويتمثل الهدف العام للمشروع بالعمل على تطوير طرقٍ لاتعتمد على المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات الموضعية التي تتطلب العلاج بالمضادات الحيوية على المدى الطويل جنبًا إلى جنب مع التدخل الطبي والجراحي.
أهداف المشروع هي:
  (١) تصميم مواد نانوية لديها قدرة الوصول إلى مكان الالتهاب ومعالجة الموضع.
  (٢) تقييم السُمية للتبؤ بسلامتها للبشر.
  (٣) إجراء دراسة على حيوانات المختبر لتقييم فاعلية العلاج.
   تعاوننا يشمل الدكتور جميل عزي، مستشفى بريغهام للنساء، التابع لمستشفى هارفارد.
المتطلبات:
  1. يجب أن يكون المرشح على مستوى أكاديمي عالٍ في مجال الطب، والنانوية، والتكنولوجيا الحيوية، وتكنولوجيا النانو والبيولوجيا، أو كيمياء البوليمرات.
  2. يجب أن يكون لدى المرشح خبرة سابقة في العمل مع حيوانات المختبر.
  3. يجب على المرشح تلبية متطلبات القبول في برنامج الدكتوراه ذات الصلة التي تُقدَّم في جامعة حمد بن خليفة.
  4. القدرة على التحليل العلمي مع إجادة مهارات الكتابة.
   
(2)
مسمى الوظيفة: طالب دكتوراه ومساعد باحث
عنوان المشروعطريقة مبتكرة للجهاز المناعي لمرض السكري نوع (1).
وصف المشروع:
  إن آلية تطور مرض السكري نوع (1) ليست مفهومة جيدًا، ولكن يُعتقد أن الجهاز المناعي يقوم بمهاجمة الخلايا المنتجة للأنسولين؛ مما يؤدي إلى إتلاف خلايا بيتا التي تنتج من نقص الأنسولين. والعلاجات القائمه على مقاومة الجهاز المناعي تبشر كثيرًا بأن تكون فعّالة وطويلة الأمد مع الحدّ الأدنى من الآثار الجانبية، ويمكن أن تحول دون عمل الخلايا التي تشارك في إتلاف خلايا بيتا لمنع تحريض الخلايا المسببة السكري.
ويهدف المشروع إلى تطوير ناقلات علاج نانوية لحمل مقاومات للجهاز المناعي أو تأخيرها. ويمكن لهذه الاستراتيجية تقليل الآثار الجانبية غير المرغوب فيها من العلاجات التي تحمل إلى الأنسجة المريضة، وإطلاق العلاج هناك بطريقة مباشرة ومستدامة. ويتمثل الهدف العام من هذا المشروع بتطوير محفزات متجاوبة مع الحرارة، وناقلات للعلاج، والتسليم بصورة موجهة.
تعاوننا يشمل الدكتور رضا عبدي، مستشفى بريغهام للنساء، التابع لمستشفى هارفارد، والدكتور أسامة محمد رشيد، جامعة قطر.
المتطلبات:
  1. يجب أن يكون المرشح على مستوى أكاديمي عالٍ في مجال الطب، والنانوية، والتكنولوجيا الحيوية، وعلم الأحياء، وتكنولوجيا النانو، وتسليم المخدرات أو كيمياء البوليمرات.
  2. يجب أن يكون لدى المرشح خبرة سابقة في العمل مع حيوانات المختبر.
  3. يجب على المرشح تلبية متطلبات القبول في برنامج الدكتوراه ذات الصلة التي تُقدَّم في جامعة حمد بن خليفة.
  4. القدرة غلى التحليل العلمي مع إجادة مهارات الكتابة.
  
(3)
مسمى الوظيفة: طالب دكتوراه
عنوان المشروعالجلد الإلكتروني للأنظمة الذكية.
وصف المشروع:
يهدف المشروع إلى تطوير أجهزة استشعار عن طريق اللّمس، تكون مماثلة لحاسّة اللّمس في الجلد البشري عن طريق استخدام أجهزة استشعار الضغط الذكية التي يُتوقع أن يكون لها استخدامات ذكية كثيرة، على سبيل المثال: المجسات التي يمكن استخدامها لمراقبة حركات الجسم البشري، وتطوير تطبيقات استدلالية ذات صلة بتطوير الرعاية الصحية الإلكترونية القادرة على التفاعل مع الجسم البشري.
مراقبة حركات الجسم البشري يمكن تصنيفها إلى فئتين:
   أ) الحركات ذات النطاق الواسع، مثل: (الانحناء وحركات اليدين والذراعين، والساقين).
  ب) الحركات ذات النطاق الضيق، مثل: (حركات خفية في الصدر والرقبة، وأثناء التنفس والبلع والكلام).
أجهزة الاستشعار المستخدمة لهاتين الفئتين يجب أن تكون لها القدرة على التمدد، وبحساسية عالية. والهدف الرئيس من هذا المشروع هو تطوير أجهزة استشعار الضغط الحساسة للغاية باستخدام شبكة من المواد النانوية.
ويحتضن هذا المشروع المتعدد التخصصات المهام التالية:
  ١) استخدام الطرق الكيميائية لتصنيع المواد النانوية.
  ٢) تطوير طرق حديثة لعمل المجسات بشكل سريع. ولهذا الغرض، سيتم استخدام الرش لهندسة شبكة النانو.
  ٣) توصيف أجهزة الاستشعار لتقييم المرونة، وكذلك حساسيتها وكفاءتها.
المتطلبات:
-   يجب أن يكون المرشح على مستوى أكاديمي عالٍ في مجال علوم المواد، والإلكترونيات، وتكنولوجيا النانو والكيمياء.
-       يُفضل أن تكون لديه تجربة مختبرية سابقة. (ليس إلزامًياً).
-       يجب على المرشح تلبية متطلبات القبول في برنامج الدكتوراه ذات الصلة التي تُقدَّم في جامعة حمد بن خليفة.
-       القدرة على التحليل العلمي مع إجادة مهارات الكتابة.

 (4)
مسمى الوظيفة: طالب دكتوراه
عنوان المشروعأجهزة استشعار الغاز السام باستخدام المواد المتناهية الصغر الجوفاء.
وصف المشروع:
يعمل المشروع على أجهزة استشعار الغاز باستخدام المواد النانوية التي لديها القدرة على كشف الغازات؛ مما سيلعب دوراً حاسماً في المستقبل القريب في طائفة واسعة من التطبيقات بدءاً من المختبر وأجهزة الاستشعار للأجسام الحية للرصد البيئي، وذلك على عكس الطرق الموجودة الآن، حيث إنها ذات تكلفة، ضخمة ومعقدة.
وهذه الحاجة إلى أجهزة منخفضة الطاقة والرخيصة تغذي النمو الهائل للبحوث في هذا المجال. ومواد النانو الجوفاء لها إمكانية أن تصبح مكونات مثالية للجيل القادم من تكنولوجيا الاستشعار؛ لأنها تجمع بين حساسية الكشف وخصائص التبليغ. وهذا التعزيز في القدرة على الكشف عن الغاز يأتي من هيكلها الأجوف الذي يمنحها مساحة عالية مقارنة مع نظيراتها الصلبة، وهو أمر مفيد لتحقيق حساسية عالية.
والهدف الرئيس من هذا المشروع هو تطوير أجهزة استشعار للغاز حساسّة للغاية باستخدام شبكة من مواد النانو الجوفاء.
ويحتضن هذا المشروع المتعدد التخصصات المهام التالية:
  ١) استخدام الطرق الكيميائية لتصنيع المواد النانوية.
  ٢) تطوير طرق حديثة لعمل المجسات بشكل سريع. ولهذا الغرض، سيتم استخدام الرش لهندسة شبكة النانو.
  ٣) توصيف أجهزة الاستشعار لتقييم المرونة، وكذلك حساسيتها وكفاءتها.
المتطلبات:
-   يجب أن يكون المرشح على مستوى أكاديمي عالٍ في مجال علوم المواد، والإلكترونيات، وتكنولوجيا النانو والكيمياء.
-       يُفضل أن يكون لديه تجربة مختبرية سابقة. (ليس إلزامًياً).
-       يجب على المرشح تلبية متطلبات القبول في برنامج الدكتوراه ذات الصلة التي تُقدَّم في جامعة حمد بن خليفة.
     - القدرة على التحليل العلمي مع إجادة مهارات الكتابة.

المصدر : أنقر هنا

تعليقات ديسكس

0 commentaires