الخميس، 16 نوفمبر 2017

الميترو والترامواي لنقل الطلبة وتغييرات مرتقبة على المنحة الجامعية




أكد المدير العام للديوان الوطني للخدمات الجامعية فاروق بوكليخة أن وزارة التعليم العالي و البحث العلمي تسعى إلى تحسين قطاع الخدمات الجامعية وذلك باشراك كل القطاعات الحكومية وإطارات و خبراء و باحثين في المجال ، كاشفا عن إمكانية عن إدراج تغييرات على كيفية تقديم المنحة الجامعية للطلبة . وقال بوكليخة ، في حديث للقناة الإذاعية الأولى اليوم الأربعاء ، إن وزير التعليم العالي عن تنظيم ندوة خاصة بالخدمات الجامعية  يومي الـ 13 والـ14 جانفي المقبل ، حيث سيتم تشخيص الوضع الحالي مع دراسة كل الصعوبات التي يعاني منها القطاع.
و ذكر بوكليخة ، بأن عدد مديريات الخدمات الجامعية عبر الوطن يبلغ 66  مديرية ، و أن عدد الإقامات الجامعية سنة 2017 بلغ 435 إقامة وتجاوز عدد الطلبة مليون ونصف طالب، و أكد المتحدث أنه أمام هذا العدد الهائل يجب القيام بتغيير وإصلاح ، حيث تتم دراسة إقرار الدعم المباشر في المنحة الجامعية ، بالإضافة إلى تحسين خدمات الإطعام والإيواء و النقل .
وأشار مدير الخدمات الجامعية إلى عصرنة الإدارة في الخدمات الجامعية والتي ساهمت في التخفيف من تنقل الطلبة وكذا الوثائق التي كان يقدمها ، وقال بوكليخة:" أكثر من 128 ألف طالب تم تسجيلهم عبر الانترنت للحصول على الغرفة وبقيت المنحة بثلاث وثائق فقط وهي تخضع لمراحل وحسب الحالة المادية للوالد وستدرس مستقبلا". كما كشف المدير العام للديوان الوطني للخدمات الجامعية عن دراسة قيد الإنجاز لإصلاح منظومة النقل الجامعي بمشاركة وزارة النقل لإعادة النظر في مخططات النقل الحضرية وشبه الحضرية من أجل التخفيف من الازدحام الموجود عبر الطرقات و ذلك باللجوء إلى الأنماط الحديثة في النقل والمتواجدة في بعض الولايات كإدخال وسائل النقل الحديثة في النقل الجامعي مثل التراموي والميترو.
تعليقات ديسكس

0 commentaires