الجمعة، 15 ديسمبر 2017

الأساتذة يشلّون جامعات الوطن بداية من الأحد

سيشل الأساتذة الجامعيون الدراسة في الجامعات عبر ولايات الوطن بداية من الأحد القادم وعلى مدار ثلاثة أيام، لمطالبة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطاهر حجار بإيجاد حلول عاجلة للمشاكل البيداغوجية والاجتماعية للأساتذة والتي ازدادت حدتها خلال السنة الجامعية الجارية.

وسيخرج الأساتذة في احتجاجات بناء على دعوة من المجلس الوطني لأساتذة التعليم العالي "الكناس" برئاسة عزي عبد المالك، حيث قرر المجلس الوطني للنقابة تنظيم وقفات احتجاجية أيام 19.18.17 ديسمبر الجاري، للتنديد بالانسداد الحاصل داخل الجامعة الجزائرية وتدهور وضعية الأستاذ.

وحسب بيان "الكناس" فقد خرج المجلس الوطني المنعقد هذا الأسبوع بقرار العودة للاحتجاج، داعيا كافة الأساتذة بغض النظر عن انتماءاتهم النقابية للالتفاف حوله والخروج في وقفات احتجاجية لثلاثة أيام مع التوقف عن العمل، لإيصال صوتهم للوزارة الوصية والمطالبة بحقوق الأساتذة الضائعة وإيجاد حلول عاجلة للمشاكل الاجتماعية التي يتخبط  فيها الأستاذ الجامعي منذ سنوات، خاصة تلك المتعلقة بحق السكن والزيادة في الأجر، وكذا المشاكل البيداغوجية المتمثلة في الاكتظاظ في الأقسام، وعدم توفير الظروف المناسبة للعمل في الجامعات، فضلا  عن القرارات الارتجالية التي اتخذتها الوزارة فيما يخص تقييم الأستاذ والتي خلفت فوضى كبيرة في الجامعات هذه السنة.


تعليقات ديسكس

0 commentaires