الجمعة، 22 ديسمبر 2017

الوزير الطاهر حجار: الجامعة الجزائرية بخير .. ويجب أن نثق في الذكاء الجزائري

 أكد وزير التعليم العالي و البحث العلمي, طاهر  حجار, يوم الأربعاء بوهران أن الجامعة الجزائرية بخير بالرغم من النقائص المسجلة.

و صرح الوزير في ندوة صحفية على هامش الاحتفال بالذكرى ال50 لتأسيس جامعة وهران قائلا "نقول لمن يروجون خطابات التيئيس أن الجامعة الجزائرية بخير و يجب أن نثق في الذكاء الجزائري".

و ابرز الوزير يقول أن هذا الذكاء "استطاع أن يجنب البلاد من جميع الانزلاقات و ساهم في بناء ما يشكل عظمة الجزائر اليوم امام مختلف تحديات الماضي و الحاضر  و المستقبل" مشيرا أنه عكس الصورة السوداء التي ترسمها بعض الأطراف فإن  الجامعة الجزائرية "في وضع أفضل مقارنة بجامعات أخرى في العالم.

و أوضح السيد حجار أن معايير تصنيف الجامعات "ليست نفسها حيث تتم باحتساب القدرات المالية و معايير تقييم أخرى" مشيرا على سبيل المثال أنه في مناطق  اخرى في العالم يدفع الطالب ما يقارب 5.000 دولار أمريكي لمواصلة دراساته الجامعية في حين تتكفل الدولة في الجزائر بجميع المصاريف.

و بعد أن تطرق إلى المسار الطويل الذي قطعته جامعة وهران و هي أقدم جامعة بغرب البلاد بمناسبة الذكرى ال50 لتأسيسها (20 ديسمبر 1967-2017), صرح الوزير أنها مدعوة للعب دور كبير في المستقبل بالنظر للافاق التي تنتظر ولاية وهران  كقطب صناعي كبير لا سيما مع تطور الصناعة الميكانيكية.

و دعا في هذا السياق إلى اعادة النظر في محتويات التكوين و التعليم و تكييفها  لتقديم حلول حقيقية للمشاكل الاجتماعية و الاقتصادية.

و أضاف يقول "لا يجب أن تسير الجامعة نحو طريق مسدود و لكن يتعين عليها  الانفتاح على بيئتها الاجتماعية و الاقتصادية", مبرزا النتائج المحققة منذ  الاستقلال لا سيما من حيث الكمية.

و استرسل قائلا في هذا السياق "نتطلع إلى ضمان النوعية طبقا لتوصيات الندوة الوطنية المنعقدة شهر جانفي 2016 لتقييم الاصلاحات", مؤكدا أن" هذه الاصلاحات  ترمي إلى تحسين نوعية التكوين و صون صورة الجزائر داخليا و خارجيا و تعزيز  العلاقة بين الجامعة و بيئتها الاجتماعية و الاقتصادية كاستراتيجية يجب  ابرازها في مجال التعليم و التكوين العالي".

 


تعليقات ديسكس

0 commentaires