الجمعة، 5 يناير 2018

حجار يتحرك لتفادي إضراب 14 جانفي

يلتقي وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، هذا السبت، برؤساء وأمناء المنظمات الطلابية المعتمدة، بمقر الوزارة، حيث سيتم التشاور حول عدة ملفات عالقة أهمها واقع الجامعة في ظل التطورات الراهنة.

وستستغلّ التنظيمات الطلابية فرصة لقائها مع وزير القطاع، للمطالبة بتحسين الخدمات داخل الإقامات الجامعية، وطرح مشكل الاكتظاظ في الغرف، وغياب بعض المرافق الضرورية، على غرار المكتبات والإنترنت، وكذا غياب ونقص حافلات النقل الجامعي ببعض الخطوط البعيدة عن الجامعات.

وفي ما يخص الانشغالات البيداغوجية، فسبق للتنظيمات الطلابية المطالبة بزيادة المقاعد البيداغوجية وتوسيعها، وتشجيع البحث العلمي ومرافقة الطالب أثناء دراسته لنيل شهادتي الماستر والدكتوراه.

ليبقى موضوع الرفع من قيمة المنحة الجامعية، يتصدر قائمة انشغالات الطلبة، حيث لطالما كررت التنظيمات الطلابية طرح هذا الانشغال، خلال السنوات الأخيرة، إلى درجة طالبت برفعها إلى 15 ألف دج شهريا، لأن المنحة الحالية لا تكفي حتى لشراء كتاب حسب تصريحهم، لكن وزير القطاع فصل في الموضوع، بنفيه أي زيادة مرتقبة في قيمة المنحة، ولكنه وعد في الوقت نفسه، بالتوجه نحو إصلاح نظام الخدمات الجامعية، وقال إنه سيتم مراجعة ملف تسيير الخدمات الجامعية وطريقة الدعم الذي تقدمة الدولة، حتى يكون أكثر عقلانية، وحسب تعبيره "آثار دعم الطالب الإيجابية غير ظاهرة، رغم أن هناك دعما كبيرا، ولكن الطلبة غير راضين".


تعليقات ديسكس

0 commentaires