الخميس، 4 يناير 2018

طالب ينجح في مسابقة الدكتوراه دون حيازته البكالوريا بالبليدة

اهتزت كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية بجامعة البليدة 2 على وقع فضيحة مسابقة شهادة الدكتوراه تخصص علم الاجتماع الإدارة وتسيير موارد بشرية، التي جرت في العاشر ديسمبر المنقضي.
وحسب المعلومات التي تحوزها " ا لشروق" فإن في قائمة الناجحين طالبا دون وجود نسخة من شهادة البكالوريا ضمن ملفه سواء على مستوى مصلحة الدراسات أو مصلحة الشهادات، تركت السالف الذكر لا يستطيع أخذ شهادته النهائية إلى غاية هذه الساعة وسط تساؤل داخل الكلية عن سبب عدم وجود ذلك ضمن ملفه الدراسي.
وحسب مصادرنا فإنه تم ترتيب عملية نجاحه منذ سنتين أين كانت تعطى له أفضل النقاط في جميع المقاييس مقارنة بالطلبة الآخرين حتى يتم وضعه في الصنف أ دون بقية الطلبة، حيث قام الطالب السالف الذكر بوضع ملف الترشح للمسابقة دون نسخة من شهادة البكالوريا.
الفضيحة لم تقف عند هذا الحد، بل أن طالبا نجح في المسابقة دون وجود اسمه ضمن قائمة المقبولين لاجتياز المسابقة بمعنى انه لم يقم بإيداع ملف الترشح، وهو ما يكشف حالة المحاباة والتسيب داخل إدارة الكلية.
من جهة أخرى، تفاجأ الطلبة المشاركون في المسابقة الذين كان عددهم 107 طالب مرشح بوجود طلبة ينتمون إلى تخصصات أخرى بلغ عددهم 112، مع العلم أن هذه التخصصات تم إدراجها في اليوم الأخير من المسابقة دون اللجوء إلى الوزارة الوصية، حيث سجل نجاح 8 طلبة من التخصصات المضافة من مجموع 10 مناصب، شكل احتقانا كبيرا لدى الطلبة المترشحين الذين توعدوا باللجوء إلى كل السبل القانونية لأجل إلغاء المسابقة وإعادتها، مطالبين الوزارة الوصية بإرسال لجنة التحقيق في القضية.
من جهتنا حاولنا الاتصال بإدارة كلية العلوم الاجتماعية والإنسانية بجامعة البليدة 2 للحصول على رأيها في هذه القضية، إلا أننا لم نتمكن من ذلك.
تعليقات ديسكس

0 commentaires