السبت، 23 يونيو 2018

حجار يقدم مشروع القانون العضوي المتعلق بالمجمع الجزائري للغة الامازيغية

قدم يوم الاربعاء 20 جوان 2018 الاستاذ طاهر حجار وزير التعليم العالي والبحث العلمي امام اعضاء المجلس الوطني الشعبي مشروع القانون العضوي المتعلق بالمجمع الجزائري للغة الامازيغية.

وفي مداخلته اكد الاستاذ طاهر حجار أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة كان له الفضل في تجسيد هذا الاعتراف وجعل للدولة واجبا كبيرا في ترقية هذه اللغة سيما انشاء مجمع لها.

وفي هذا الشأن أكد وزير التعليم العالي أن هذا المجمع سيتم الحرص خلال اختيار أعضائه على أن يضم مختصين في اللغات وأن يمثلوا كل التنوعات اللسانية للغة الامازيغية المستعملة بالجزائر والتي بلغت حسبه" 12 تنوعا".

وأعتبر أن النص على امكانية اسهام هيئات أخرى في عمل هذه الهيئة أمر ايجابي للاستفادة من تجارب البلدان سيما المجاورة لنا والتاي عالجت ما يشبه المسألة الامازيغية.

و أشار في نفس السياق أن المجمع سيسهر على تقينين اللغة الامازيغية وهو ما سيتطلب ربما عددا من السنوات لتوحيدها ولتصبح لغة مرجعية وعنصر موحد للشعب.

وكان نواب المجلس الشعبي الوطني قد أثاروا خلال جلسة المناقشة المخصصة لمشروع هذا القانون مسألة الحرف الذي سيتم الاعتماد عليه في كتابة اللغة الامازيغية حيث أيد معظمهم الكتابة بحرف التيفيناغ. كما ركز نواب البرلمان كذلك على تشكيلة المجمع التي يجب أن تضم خبراء ممثلين لكل التنوعات اللغوية لتفادي الاقصاء والاحتكار.

تعليقات ديسكس

0 commentaires