الأحد، 15 يوليو 2018

تسليم 110 مسكن وظيفي لفائدة أساتذة الجامعة

تم اليوم السبت بخميس مليانة ولاية عين الدفلى، تسليم مفاتيح سكنات وظيفية لفائدة 110 أستاذ تابع لجامعة الشهيد “جيلالي بونعامة” تحت إشراف وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطاهر حجار.

وفي تصريح للصحافة خلال زيارة تفقد وعمل حول إنجاز الهياكل البيداغوجية تحسبا للدخول الجامعي المقبل بولاية عين الدفلى، قال حجار أن استفادة أساتذة جامعة الشهيد جيلالي بونعامة من سكنات وظيفية (110 مسكن وظيفي التي تدخل في إطار 10 ألف مسكن الممنوح من طرف رئيس الجمهورية) بالقرب من مكان عملهم سيضمن لهم موسما جامعيا “مريحا” وسيمكنهم من الاستقرار وبالتالي ستكون مردوديتهم أكثر بكثير.

وتفقد الوزير بالمناسبة عدد من المشاريع المتعلقة بإنجاز هياكل بيداغوجية وإدارية بجامعة الشهيد “جيلالي بونعامة” بخميس مليانة ابتداء بمشروع إنجاز مقر رئاسة الجامعة حيث بلغت نسبة تقدم الأشغال المتعلقة به 70 بالمائة. كما تفقد مشروع إنجاز 6000 مقعد لبيداغوجي بالقطب الجامعي لخميس مليانة و قد بلغت نسبة الأشغال فيه ما بين 60 و 70 بالمائة. وزار السيد حجار في سياق متصل مشروع إنجاز المكتبة الجامعية بنفس الجامعة وبلغت نسبة الأشغال فيها 70 بالمائة. فيما بلغ تقدم الأشغال في مشروع إنجاز المقر الجديد لمديرية الخدمات الجامعية نسبة 80 بالمائة.

وقال الوزير عقب هذه الزيارة لولاية عين الدفلى أنه تم استلام تحسبا للدخول الجامعي القادم 1000 مقعد بيداغوجي بجامعة الشهيد “جيلالي بونعامة” بخميس مليانة من جملة 6000 مقعد التي يتم انجازها حاليا بذات الجامعة. وأبرز بقوله : ” لاحظنا وجود تفاوت في إنجاز الهياكل البيداغوجية التي كان من الممكن استلامها هذه السنة إلا أنها قد تأخرت الشيء القليل”. وأضاف أنه على العموم يوجد “تقدما كبيرا” للأشغال على مستوى الهياكل البيداغوجية أو على مستوى المكتبة المركزية أو على مستوى الإقامات الجامعية”. أما بالنسبة لمقر رئاسة جامعة الشهيد “جيلالي بونعامة” يفإن الأشغال فيها “متقدمة جدا” وسيتم استلامها مع الدخول الجامعي القادمي حسب الوزير.

تعليقات ديسكس

0 commentaires