الأربعاء، 16 يناير 2019

الطلبة الاحتياطيون في مسابقة الدكتوراه يطالبون بزيادة عدد المقاعد المفتوحة

خرج الطلبة الاحتياطيون في مسابقة الدكتوراه لسنة 2018/ 2019 عن صمتهم، مطالبين وزير القطاع الطاهر حجار بزيادة عدد المقاعد المفتوحة والتي قدر عددها بـ 3 فقط، وهو ما اعتبروه إجحافا في حقهم، بالنظر إلى حرمانهم من الحصول على مقعد بالنظر إلى عدد الناجحين.

رغم تصريحات وزير القطاع الطاهر حجار في كل مرة بخصوص مسابقة الدكتوراه ونتائجها من بدايتها لنهايتها إلى أن النتائج كانت عكس المتوقع، حيث رفع الطلبة الناجحون الذين ضمنت أسماؤهم في قوائم الناجحين رسالة إلى رئيس الجمهورية وقبله وزير القطاع، مطالبين بالتدخل لإنصافهم وفتح تحقيق فيما يخص القضية، خاصة عدد المناصب المفتوحة، بالنظر إلى تقليصها في كل مرة، مطالبين برفع عددها على الأقل إلى 7 مقاعد من أجل السماح للناجحين بفرصة الالتحاق، يأتي هذا بعد وقفة سلمية خرج فيها الناجحون في وقفة احتجاجية سلمية مطالبين الجهات المعنيةبأخذ مطالبهم بعين الاعتبار في أقرب الآجال بالنظر إلى أن هذا التأخرقد تسبب في حرمانهم من سنة دون أي نتيجة. ومن بين النقاط الأخرى التي رفعها الطلبة الاحتياطيون في المسابقة أيضا مطلب فتح تحقيق في نتائج الدكتوراه والمهازل التي تعرفها المسابقة كل سنة، وهو الأمر الذي سمح لكثيرين بالحصول على مقعد، بينما حرم أصحاب الحق من حقهم والعينات كثيرة. وحسب البيان الذي تحوز المحور اليومي نسخة عنه فإن مثل هذه الممارسات تستدعي تدخل مختلف المسؤولين من أجل إنصافهم أو على الأقل حقهم في الحصول على مقعد، باعتبارهم من الناجحين، فعلى الأقل ضمهم إلى القائمة الأولى بالنظر إلى عددهم.

تعليقات ديسكس

0 commentaires