الأربعاء، 27 فبراير 2019

طاهر حجار أكد أن الإجراء أضحى ضرورة ملحة

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي طاهر حجار أمس على ضرورة مراجعة برامج المدارس العليا للأساتذة، لتلبية احتياجات قطاع التربية الوطنية، ومسايرة الإصلاحات التي يقوم بها، لا سيما وان برامج هذه المدارس لم تجدد منذ خمس سنوات.

وأوضح طاهر حجار خلال مشاركته في الندوة التي نشطها المجلس الوطني للبرامج، التابع لوزارة التربية الوطنية، وذلك بثانوية الرياضيات بالعاصمة، أن مراجعة منظومة تكوين الأساتذة أضحى ضرورة ملحة، من خلال تحيين البرامج المعتمدة وإعادة النظر فيها كل 5 سنوات، تماشيا مع التغيرات الجارية على مستوى مختلف الجامعات، إذ سيتم تنظيم ندوات مستمرة لتدارك النقائص المسجلة في هذا المجال، تماشيا مع تحسين برامج التدريس من قبل قطاع التربية الوطنية.

وأكد حجار أن البرامج المطبقة في المدارس العليا للأساتذة شبه موحدة ومنسجمة، إلا أنها لم تحين منذ مدة، مما يتطلب ضرورة تجديدها ومراجعتها وموافقتها مع البرامج الجديدة لقطاع التربية الوطنية، مذكرا باستحداث لجنة بيداغوجية وطنية خاصة بهذه المدارس، في انتظار الإفراج عن دفتر شروط الخاص بهذه المدارس، بما يحقق متطلبات قطاع التربية الوطنية التي شرعت هي الأخرى في تحيين مناهجها التعليمية.

كما تعكف وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من جهتها، على تنصيب لجان فرعية لتحسين برامج المدارس العليا للأساتذة، وفق الشهادات الجديدة التي ستمنح لخريجي هذه المؤسسات التكوينية، ويتطلب هذه الإجراء وفق حجار، عقد لقاءات ثنائية بين أعضاء هذه اللجنة وإطارات من وزارة التربية الوطنية، بغرض تحديد البرامج والمقررات الجديدة التي ستطبق على طلبة المدارس العليا للأساتذة.

تعليقات ديسكس

0 commentaires