السبت، 16 مارس 2019

حاملو شهادات جامعة التكوين المتواصل يخرجون إلى الشارع

خرج طلبة وحاملو شهادة جامعة التكوين المتواصل إلى الشارع في وقفة احتجاجية أمام مراكز وملحقات جامعة التكوين المتواصل، بكل التراب الوطني في حدود الساعة العاشرة صباحا، يأتي هذا في الوقت الذي قرر فيه أيضا مستخدمو قطاع التعليم العالي والبحث العلمي ركوب موجة الحراك الجامعي، والاحتجاج غدا بكل الفروع النقابية.

أعابت المنظمة الوطنية لتضامن حاملي شهادة جامعة التكوين المتواصل الخروقات الخطيرة في قوانين الجمهورية، إلى جانب ما تشهده الجزائر من أوضاع متأزمة، وعليه تم الاتفاق على ضرورة خروج طلبة وحاملي شهادة جامعة التكوين المتواصل اليوم إلى الشارع في وقفة احتجاجية أمام مراكز وملحقات جامعة التكوين المتواصل، بكل التراب الوطني في حدود الساعة العاشرة صباحا مؤكدة رفض العهدة الخامسة وضرورة الاستجابة لنداء الشعب، والالتحاق بالحراك الشعبي والمشاركة في كل المسيرات السلمية المنددة بالعهدة الخامسة رافضة القرار الارتجالي الصادر عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والقاضي بإحالة طلبة جامعة التكوين المتواصل على العطلة الاجبارية، مطالبة برحيل كل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والمدير العام لجامعة التكوين المتواصل، غير بعيد عن ذلك أيضا احتجت الاتحادية الوطنية لمستخدمي قطاع التعليم العالي والبحث العلمي وطالبت بالتغيير وكذا المسايرة والتماشي مع الحراك الشعبي عامة والحراك الطلابي خاصة، من خلال الاحتجاج غدا على المستوى الوطني بعد الاجماع من قبل الفروع النقابية للاتحادية، التي هي الأخرى رأت ضرورة تغيير الوزير الحالي بالنظر إلى جملة المشاكل التي عرفها القطاع منذ توليه زمام الأمور .

يأتي هذا في الوقت الذي مازال فيه الطلبة والأساتذة الجامعيون يقودون الحراك لأكثر من 15 يوما رافضين تحت أي ضغط من الضغوط التراجع لاسيما اجبارية العطلة التي منحت إليهم، الى جانب رفضهم رفضا قاطعا بقاء الطاهر حجار على رأس وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

تعليقات ديسكس

0 commentaires